تونس تسجّل 4 وفيات بسبب فيروس H1N1

أفاد اليوم الثلاثاء 11 فيفري 2020 مدير الإدارة العامة للصحة الأساسية شكري حمودة، أنه تم تسجيل 5 وفيات بسبب الانفلونزا في تونس وأوضح شكري حمودة في تصريح لإذاعة شمس أف أم، أن 4 وفيات كانت بسبب فيروس H1N1 (انفلونزا الخنازير) وحالة بما يعرف بفيروس ‘ب’.
وأكد حمودة أن الحالة الوبائية في تونس تعتبر عادية حيث بلغت نسبة الإصابة بالنزلة الموسمية 5 بالمائة وهي نسبة تُعد عادية ما لم تصل لـ7 بالمائة.
وشدد على أن هياكل وزارة الصحة في الجمهورية تقوم بواجبها، داعيا إلى عدم تهويل الأمور والانسياق وراء الإشاعات وعلى ضرورة اتباع الإجراءات الوقائية.
من جانبها نشرت وزارة الصحة بلاغا أكدت فيه أنّها تتابع عن كثب تطوّر الحالة الوبائيّة للنزلة الموسميّة « الڤريب » عبر هياكلها المنتشرة على كامل تراب الجمهورية، وشدّدت الوزارة على أنّ حالة النّزلة الموسميّة تعتبر مستقرّة ومطمئنة إلى حدّ اليوم، حيث شهد شهر جانفي كما هو معتاد طفرة لفيروسات النزلة الموسمية وذلك بتسجيل نسبة 66 % للإصابات بفيروس AH1N1 وهي نفس الحالة الوبائية العالمية تقريبا حسب المنظمة العالمية للصحّة (الفيروس AH1N1 : 70 %) مع العلم وأن الوضعية الوبائية تعتبر عادية بالنسبة للفترة الحالية حيث لم يطرأ أي تغيير على الثلاث فيروسات « الڤريب » AH3N2 ، AH1N1،B المتواجدة في تونس منذ عشر سنوات.
هذا وتجدد وزارة الصحّة تأكيدها، والى نهاية موسم الشتاء، على ضرورة إتّباع النّصائح التّالية:
– تجنب الاتصال الوثيق بمرضى النزلة الموسميّة أو « الڤريب »
– غسل اليدين بالماء والصابون عدة مرات في اليوم
– استعمال المنديل الورقي عند السعال والعطس ورميه مباشرة في سلة المهملات
– تهوئة المنازل باستمرار ولمدة نصف ساعة في اليوم على الأقل
– زيارة الطبيب إذا شعر المريض بضيق التنفس على سبيل المثال أو عند تسجيل حرارة مرتفعة رغم استعمال الدّواء.

concours tunisie

Laisser un commentaire